فيديو

فيديو لإعتداء لبنانيون على عامل سوري بالضرب أمام أولاده

يُصرُّ بعض اللبنانيين على إخراج كلّ ما بداخلهم من عنصرية على السوريين في لبنان الذين ضاقت .بهم السبل واضطروا مُرغمين على البقاء في لبنان الذي لم ولن يُقدم لهم أيّ مساعدة،

وكلُّ ما تلقّاه السوريون من مُساعدةٍ هناك كان من منظمات الأمم المُتحدة، بل على العكس كان الوجود السوري .في لبنان لمصلحة ذلك البلد الذي دخله بحجّة السوريين ملايين الدولارات التي صُرفت في السوق اللبنانيّة.

آخر فصول الأعمال العنصرية في لبنان ما تعرض له عبد الله حمشو المُقيم في بيروت .والذي يعمل ناطوراً في إحدى بنياتها،

بعد أن حمّله أحد جواره من اللبنانيين مسؤولية انقطاع الماء والكهرباء والوقود وكلّ مآسي لبنان.

وأكد حمشو في اتصال مع “أورينت” أنّه يتعرض لأبشع أنواع الإهانات .والضرب أمام أطفاله وزوجته، مع عدم قدرته على حمايتهم ولا حماية نفسه، من المحيط الذي يعيش به.

وأضاف حمشو إنّه وفي ظل الظروف الراهنة والصعبة التي يمرّ بها لبنان، وما رافقها .من انقطاع في الكهرباء؛ سبّب أزمة في تأمين كافة الخدمات،

مما والحديث لحمشو أدى لخلق عدّة مشاكل له بعد أنّ حمّله سكان البناء .الذي يحرسه كامل المسؤولية لأنه ناطور ذلك البناء.

وتابع حمشو: “أما انقطاع الكهرباء لا أستطيع فعل أيِّ شيء، ما دفع أحد سكان البناء .للتهجم على منزلي وضربي بعصا كبيرة على راسي أمام أعين أطفالي،

علماً أن هذه ليست المرّة الأولى، بل تكررت عدّة مرات، وهو ما أجبرني على الخروج للعلن والتحدث”.

وختم حمشو وهو أب لطفلين: “لا أستطيع الذهاب للمخفر وتقديم شكوى ضدهم، أخشى أن يتهجّموا على عائلتي.. إنّهم ينتمون لحزب لا يردعه القانون”، وأضاف: “لا أريد شيئاً إلّا أن يعيش أطفالي في جوٍّ آمن كبقية أطفال العالم”.

المقالة الأصلية + الفيديو من هنا https://bit.ly/3sQYmnz

فيديو لإعتداء لبنانيون على عامل سوري بالضرب أمام أولاده - 46%

46%

تقييم المستخدمون: 3.13 ( 2 أصوات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى