سياسةعالمية

وسائل إعلام تركية: رئيس بلدية أنقرة متورط شخصياً بالاعتداء على السوريين .. هذا ماكان يفعله

اتهم الكاتب الصحفي التركي “فؤاد أوغور” رئيس بلدية أنقرة منصور يافاش بوقوفه إلى جانب المهاجمين العنصريين في ألتنداغ وإرسال الشاي لهم  عبر سيارة تابعة للبلدية، في الوقت الذي يقومون فيه بتحطيم منازل وسيارات اللاجئين السوريين في حي بطال غازي بعد حادث مقتل الشاب أميرهان يالجين على يد سوري، في حين قامت قوات الأمن والشرطة بإبعاد السيارة عن المنطقة.

وفي مقاله في صحيفة “تركيا” أشار أوغور إلى أن منصور يافاش كان يقدم الشاي ويسمح بتجمع من وصفهم ساخراً بالأبطال الذين كانوا متعبين وهم يرجمون المنازل بالحجارة، أو يضربون ويقتلون السوريين الذين قبضوا عليهم في الشوارع، مضيفاً أن رئيس البلدية قلّد بعض رجال الأعمال المشهورين الذين خصصوا الفنادق في أنقرة لهؤلاء المخربين العنصريين ووزعوا الطعام عليهم.

وتابع أوغور، أن تصرفات حزب الشعب الجمهوري وحزب الجيد العنصرية ضد اللاجئين تواصلت بشكل كبير، حيث نشروا مؤخرا عددا من اللافتات في بعض الأماكن كتب عليها “الحدود شرفنا” و”أتراك الشباب الغاضبون” مشيراً إلى أنهم يقومون بهذه الأفعال بصمت وخبث تحت إشراف منظمة غولن المصنفة على قوائم الإرهاب في تركيا، والتي تمدّهم بالتعليمات من مقرها في الولايات المتحدة الأمريكية على حد قوله.

وأضاف الكاتب التركي، أن هذه الأحزاب تريد تحويل مناهضة اللاجئين إلى فوضى واستخدامها في الدعاية الانتخابية لها، كما إنها تحاول الاستفادة من الكوارث المتتالية في البلاد لشنّ حملات التحريض العنصرية ضد السوريين، مؤكداً أن أحداث ألتنداغ ومساعدة المخربين الذين وصفهم بالفاشيين وتقديم الشاي لهم كشفت عدوانية المعارضين وموقفهم السلبي تجاه اللاجئين.

أورينت

رئيس بلدية أنقرة متورط شخصياً بالاعتداء على السوريين - 48%

48%

تقييم المستخدمون: 3.44 ( 10 أصوات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى