مال و أعمال

موقع يكشف تفاصيل تصريحات السعودية حول أنها لم تعد بلداً نفطياً

تحرير: هاشتاغ العرب/ بقلم Nour nouri

قال وزير النفط السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان آل سعود، إن بلاده لم تعد نفطية، بل أنها “دولة الطاقة العظمى”.

وأثارت تصريحات الوزير السعودي تساؤلات عن فحواها وطبيعتها ومقاصدها.

في حين قرأت تقارير إعلامية تصريحات الوزير السعودي، إشارة إلى اتجاه الرياض لإنتاج الطاقة البديلة، بالإضافة إلى النفط، حسبما يقول موقع “أويل برايس”.

وبحسب الموقع، فإن تصريحات الرياض لا تعني نيتها تخفيض إنتاجها من النفط، أو أنه لن يلعب دورا هاما في اقتصاده.

ورأى أن شركات النفط الوطنية قي دول أوبك حريصة جدا على الاستفادة، مما سيكون بالتأكيد زيادة في أسعار النفط.

وياتي هذا، فيما تجاوز سعر خام برنت أكثر من 71 دولار، اليوم الاثنين.

وستستفيد السعودية من ارتفاع أسعار النفط ضمن خططها للتحول للطاقة الجديدة.

اقرأ أيضاً السعودية: تطبيق سعودة الوظائف أدى لمغادرة مليوني عامل أجنبي المملكة

كذلك تسعى الرياض لتمويل مشاريع الطاقة البديلة من مبيعات النفط.

وتعمل الرياض لتوليد 50 في المئة من طاقتها من مصادر الطاقة المتجددة بقدوم عام 2030، وذلك لتقليل اعتمادها على النفط جزئيا.

بينما شكلت مصادر الطاقة المتجددة 0.02 في المئة فقط من إجمالي حصة الطاقة في السعودية الغنية بالنفط عام 2017.

وتناقضات عائدات النفط قي السعودية على مدار العام ونصف العام الماضيين جراء تذبذب الأسعار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى