سياسةعالمية

مـ.رض غـ.امض يتسلل إلى دبلوماسيين أميركيين و”بايدن” يُوجّه للتحرك بشأنه

تحرير هاشتاغ العرب/ بقلم Muhammad JAD

كشفت تقارير صحفية أميركية عن مـ.رض غامـ.ض تسلل لموظفين أميركيين في خارج البلاد.

ذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، أن أكثر من 130 موظفًا أمريكيًا عملوا خارج الولايات المتحدة، يواجهون مشاكل غامضة تتعلق بتلـ.ف الدماغ يعتقد أنهم تعرضوا لتأثيرات طاقة موجهة.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين سابقين وحاليين، أن درجة تلـ.ف الدماغ لديهم تتراوح من الصداع إلى الأفكار الانتحارية.

وتم الإبلاغ عن 60 حالة معاناة من المشاكل الصحية في الصين وكوبا، والآن جاء الإبلاغ عن وقوع الضرر لدى الدبلوماسيين.

و دعت إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، الإدارات إلى تعيين خبراء لتحديد أسباب تلـ.ف الدماغ لدى المسؤولين والعسـ.كريين وتطوير جودة الخدمات الطبية المقدمة للموظفين المـ.صابين.

كانت وكالة المخـ.ابرات المركزية أسست وحدة خاصة تجمع المعلومات عن الحوادث الجديدة.

ونقلت “نيويورك” تايمز، عن مصادر أن السلطات الأمريكية تحقق في حادثتين في البلاد قد تكون مشابهة لهـ.جمات باستخدام تكنولوجيا “الطاقة الموجهة” ضد موظفين أمريكيين في الخارج.

ويظن المحققون أن واحدة من هذه الهـ.جمات في الولايات المتحدة جرت في تشرين الثاني 2020 قرب البيت الأبيض.

والواقعة الأخرى حدثت في عام 2019 إذ قالت موظفة في البيت الأبيض إنها واجهت هـ.جوما مماثلا عندما كانت تمشي مع كلب في إحدى مناطق فرجينيا المتاخمة لواشنطن.

ولفتت مصادر إلى أنه لم يتبين بعد ما إذا كانت هذه الحالات في الولايات المتحدة متعلقة بوقائع مماثلة في الخارج.

اقرأ أيضاً كيري يواجه ضغوط الجمهوريين لـ خيانته إسرائيل في تسريبات ظريف

ولم تظهر إدارة بايدن المتسبب بالأحداث أو ما إذا كانت تشكل هجـ.مات.

ووجدت أدلة تتحدث عن روسيا، إلا أن وكالات الاستـ.خبارات لم تتوصل إلى أي سبب أو ما إذا كانت قوة أجنبية وراء الحوادث.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى