العرب حول العالم

أول عائلة سورية لجئت إلى اسكتلندا تناشد لتشكيل مجموعات لأجل هذا الأمر

تحرير: هاشتاغ العرب/ بقلم JAD MUHAMMED

دعت أول عائلة سورية وصل أفرادها إلى اسكتلندا كلاجئين، الاسكتلنديين لتشكيل مجموعات أخرى لتمويل المزيد من عائلات اللاجئين.

وبحسب ماذكرت صحيفة سكوتسمان المحلية، فإن العائلة السورية المكونة من ستة أفراد انتقلت إلى إدنبرة قبل عامين.

وتم ذلك بعد اختيارها من قبل وزارة الداخلية للاستفادة من برنامج الرعاية المجتمعية، في اسكتلندا.

وأضافت الصحيفة، أن حوالي تسع مجموعات رعاية اسكتلندية، تعمل على جمع الأموال لجلب المزيد من العائلات للعيش في اسكتلندا.

وجرى تشكيل برنامج رعاية اللاجئين في إدنبرة من قبل مجموعة من الأصدقاء والمعارف الذين جمعوا آلاف الجنيهات كتمويل ووجدوا شقة وأثاثها للعائلة.

و تُعد العائلة أول من استقر في اسكتلندا في إطار البرنامج التابع لوزارة الداخلية.

ووفق الصحيفة، يسمح برنامج الرعاية لمجموعات صغيرة من الناس العاديين بالتقدم لتمويل واستضافة اللاجئين من سوريا كجزء من تعهد حكومة المملكة المتحدة بإعادة توطين 20 ألف لاجئ سوري.

ونقلت الصحيفة عن المديرة المشاركة للمؤسسة، كيت براون، قولها “توجد تسع مجموعات رعاية مجتمعية، من المدن الكبرى مثل إدنبرة إلى القرى الصغيرة في رينفروشاير”.

وتابعت:”تعمل هذه المجموعات في جميع أنحاء البلاد حتى تتمكن من الترحيب بعائلات اللاجئين في أحيائهم”.

ووصل إلى اسكتلندا في تشرين الأول 2015 أكثر من 100 سوري، معظمهم من العائلات، وأعيد توطينهم في جميع أنحاء البلاد.

اقرأ أيضاً فرنسا ترفض منح الجنسية لشاب سوري لسبب غريب..!!

وتخطط حكومة المملكة المتحدة لتوطين 20 ألف لاجئ سوري من خلال هذا المخطط.

في حين ستستقبل الحكومة الاسكتلندية على الأقل 10% بما يتناسب مع عدد سكان اسكتلندا داخل المملكة المتحدة.

ويعيش حوالي 1200 لاجىء سوري في اسكتلندا استقروا بموجب مخطط “إعادة توطين الأشخاص المستضعفين”.

حيث استقبلت كندا أكثر من ربع اللاجئين السوريين الذين استضافتهم بريطانيا بموجب برنامج إعادة التوطين عام 2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى