العرب حول العالم

قانون في دولة متقدمة يقـ.يد اللاجئين ويهـ.ددهم بعـ.قوبة قـ.اسية

تحرير: هاشتاغ العرب/ بقلم SAMI NOUH

يتيح قانون جديد للحكومة الأسترالية باحتـ.جاز لاجئين لبقية حياتهم، أو تجريدهم من حق اللجوء منهم، ما أثار انتقاد جماعات حقوق الإنسان.

ووفق ما ذكرته صحيفة “الغارديان” البريطانية، فإن القانون الجديد يسمح للحكومة بإجراءات نحو اللاجئين.

فإذا تعذر ترحيل اللاجئين المرفوضة طلبات لجوئهم أو الذين لديهم سجل مخالفات إلى بلادهم الأصلية، يمكن سـ.جنهم في سـ.جون خاصة أسترالية إلى أجل غير مسمى.

ويستهدف القانون الذي سرّع تشريعه البرلمان الأسترالي، ظاهريًا، بحسب الصحيفة، 21 لاجئًا رهن الاحتجاز، مـ.دانين بجـ.رائم، أو جرى تقييم طلباتهم بعدم قبول اللجوء.

بينما رأت جماعات حقوق الإنسان أن القانون سيطبق بشكل أوسع بكثير.

واعتبرت أن القانون في الواقع، يعطي الوزير سلطة جديدة لإلغاء وضع اللاجئ في انـ.تهاك للقانون الدولي.

كما أنه لا يحتوي نظاما لمنع الاحـ.تجاز لأجل غير مسمى للاجئين الذين لا يمكن إعادتهم.

اقرأ أيضاً على وجه السرعة..دولة غنية تعلن حاجتها للمهاجرين لدعم الاقتصاد

وكان البرلمان الأسترالي، صوّت الخميس، على مشروع القانون ليصبح قانونًا بدعم من “حزب العمال”، بعد اختتام المناقشة في مجلس الشيوخ.

ولأول مرة في آذار الماضي، قالت وزارة الهجرة إن التشريع يهدف إلى تعزيز الضمانات الأسترالية بشأن عدم الإعادة القـ.سرية.

وأضافت أن عدم الإعادة القسرية، هو مبدأ حجر الزاوية في قانون اللاجئين الذي يحظر على أي بلد إعادة اللاجئ إلى مكان يواجه فيه الاضـ.طهاد.

ويعد اللاجئون من العراق ولبنان أكثر اللاجئين من الجنسيات العربية تواجدا في أستراليا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى