منوعات

مخاوف من فقدان أدوية الأمراض المزمنة في مدينة حماة

تحذيرات من فقدان أدوية الأمراض المزمنة في #حماة

يعاني المرضى بـ “مدينة حماة” في سوريا من فقدان العديد من أصناف الأدوية التي يحتاجونها من الصيدليات الطبية، وإن وجدت في بعض الصيدليات فإن أسعارها تتضاعف.

وبحسب صحيفة موالية للنظام السوري: أن هناك عدد من المرضى قالوا أن أدوية الأمراض المزمنة، مثل أدوية الالتهابات، والقلبية، والنفسية، والغدة الدرقية، والمضادات الجرثومـ.ـية والصرع تكاد تكون مفقودة، وتأمينها لايتم إلا بصعوبة كبيرة.

وأضاف بعض المرضى بحسب الصحيفة: أن معظم هذه الأدوية وغيرها مما يحتاجه المرضى الذين يعـ.ـانون أمراضاً مزمنة، تباع كأنها في السوق السوداء.

وكشف بعض من الصيادلة، أن الأدوية التي ذكرها المرضى قليلة فعلاً بمدينة حماة وأريافها.

وكانت “وزارة الصحة” في حكومة الأسد قد أعلنت عن إرتفاع أسعار الدواء في البلاد، في منتصف حزيـ.ـران الماضي، وذلك بعد تحذيرات من أصحاب معامل وشـ.ـركات الأدوية، بالتوقف عن الإنتاج في حال عدم تعديل سعر الأدوية.

يذكر أن وكالة رويترز قالت مسبقاً: إن غلاء أسعار الأدوية دفع السوريين بشكل متزايد إلى الطب البديل لعلاج الأمـ.ـراض اليومية، مع استمرار إلقاء الأزمة الاقتصادية في البلاد وضعف الليرة بظلالها على السوق المحلية.

مخاوف من فقدان أدوية الأمراض المزمنة في مدينة حماة - 37%

37%

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى