العرب حول العالم

شاب سوري يكشف ملابسات جريمة قتل مروعة تعرضت لها طفلة في النمسا بعد تعرضها للإغتصاب

استطاع شاب سوري لاجئ في النمسا يبلغ من العمر 19 عاماً الكشف عن جريمة قتل مروعة تعرضت لها طفلة نمساوية في فيينا بعد تعرضها للإغتصاب.

ووجدت جثة الفتاة ملقاة بين الأشجار قبل أسبوعين، وباشرت الشرطة النمساوية التحقيق والبحث عن القتلة، إلا أن تدخل اللاجئ السوري محمد في القضية فيما بعد، أدى إلى القبض على المجرمين.

ونقلت صحيفة “بيلد” الألمانية عن محمد خلال لقاء معه، أنه تعرف على أفراد العصابة وجميعهم من الأفغان، عام 2017، وذلك في إحدى قاعات التدريب الرياضي،

وتعددت اللقاءات بعدها. وأضافت أن أحد المشتبه بهم ويدعى أمين أ (18 عاماً) أخبر اللاجئ محمد بما فعله مع أصدقائه، وهم يستقلون المترو،

وذلك على سبيل التباهي، إلا أن محمد شعر بالصدمة، لهول ما يسمع. وبعد أن استطاع الحصول من المشتبه به على جميع المعلومات

والتفاصيل الضرورية حول الجريمة، نزل من المترو على الفور وتوجه إلى الشرطة ليدلي بأقواله بكل ما حصل.

وتحركت الشرطة النمساوية على الفور واستطاعت القبض على كل من أمين أ (18) وعلي هـ (16) وساحل س (23)، أما المشتبه به الرابع رسول ز. (22)، فهو هارب حالياً.

شاب سوري يكشف ملابسات جريمة قتل مروعة - 55%

55%

تقييم المستخدمون: 2.63 ( 2 أصوات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى