العرب حول العالم

سوري يروي قصته بعد أن طردته اليونان نحو الأراضي التركية (فيديو)

يروي الشاب السوري، وليد عمر، المقيم حالياً في مديرية إدارة الهجرة في ولاية أدرنة التركية، تفاصيل عملية إنقاذه لوكالة الأناضول، حيث تعرض لسوء المعاملة من قبل السلطات اليونانية.

وأوضح “عمر” أن الجنود اليونانيين ألقوا القبض عليهم بعد عبورهم نهر “ميريتش”ونقلوهم إلى المخيم: “كان في المخيم كثير من النساء والأطفال من جميع الجنسيات، وفي أثناء دخولنا المخيم رأينا شخصاً فاقداً للوعي، وكان ذلك الرجل موجوداً هناك لمدة 4 أيام دون أن يقدموا له الماء أو الخبز”.

وأشار “عمر” إلى أن السلطات اليونانية قامت بعد ذلك بجمعهم، بالإضافة إلى الرجل فاقد الوعي، ونقلوهم عبر النهر إلى جزيرة صغيرة تقع في النهر.

وأضاف: “بعد أن تركونا على الجزيرة، وفي أثناء إنزال الرجل من العربة التي نقلتنا، فقد حياته، ولولا أن الجنود الأتراك شاهدونا وأنقذونا، لكنا متنا أيضاً في وسط النهر”.

وقال رضوان حسين سعدون في حديثه إلى الوكالة، بإنهم واجهوا صعوبات في الوصول إلى الطعام والماء في المخيمات على الجانب اليوناني: “قبض علينا الجنود اليونانيون ووضعونا في السجن، حيث كان وضعنا سيئاً جداً، هناك أشخاص لم يأكلوا أو يشربوا الماء منذ أيام، وفي المساء، أخذونا مرة أخرى إلى النهر وأنزلونا في وسط النهر، وكدنا نفقد حياتنا، إلا أن الجنود الأتراك أنقذونا”.

سوري يروي قصته بعد أن طردته اليونان نحو الأراضي التركية (فيديو) - 72%

72%

تقييم المستخدمون: 0.45 ( 1 أصوات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى