العرب حول العالمسياسةعربية

بعد زلـ.زال تصريحاته ضد السعودية..وزير الخارجية اللبناني يتقدم بطلب مصيري للرئيس

تحرير: هاشتاغ العرب/ بقلم Nour nouri

قدّم وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال شربل وهبة، طلبا إلى الرئيس اللبناني ميشال عون، يطلب من خلاله إعفاءه من مسؤولياته الوزارية.

وجاء ذلك الطلب على خلفية تصريحات كان قد أدلى بها وهبة خلال مقابلة تلفزيونية قبل يومين، وأثارت أزمة وحالة من اللغط مع عدد من الدول العربية والخليجية.

وكان وهبة قال في مقابلة تلفزيونية إن “دول المحبة والصداقة والأخوة، أوصلوا لنا تنظيم داعش وزرعوه في سهول نينوى والأنبار وتدمر”.

ولدى سؤاله عما إذا كان يقصد “بتلك الدول” دول الخليج ، قال وهبي إنه لا يريد ذكر أسماء.

اقرأ أيضاً عقب تصريحات بن سلمان..ارتياح إيراني ومؤشرات على تقارب مستقبلي

وردا على سؤال حول ما إذا كانت دول الخليج قد مولت هذا التنظيم قال: “من الذي مولهم إذا، أنا؟”.

وقبل انتهاء المقابلة ترك وهبة الاستوديو معترضا على مهـ.اجمة الضيف السعودي للرئيس اللبناني ميشال عون قائلا: “أنا بلبنان ويهينني واحد من أهل البدو”.

بدورها، أكدت الرئاسة اللبنانية، أن تصريحات الوزير شربل وهبة، تعبر عن رأيه الشخصي فقط، ولا تعبر عن الموقف الرسمي.

كما وجددت حرصها على العلاقات مع السعودية ودول الخليج، وضرورة ألا تتعرض لأي مشاكل.

بدوره، نقل موقع الكتائب اللبناني، عن شربل وهبة قوله، إن ما صدر عنه جاء ضمن الانفعال لا أكثر.

واعتبر أن انفعاله جاء في غابة من الأغصان المتشابكة، وجلّ من لايخطىء.

وتسلم وهبة وزارة الخارجية في 3 آب من العام الماضي، خلفا لناصيف حتي الذي تقدم باستقالته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى