العرب حول العالم

اللاجئة السورية في بريطانيا “مايا غزال” تحقق حلمها وتنال رخصة قيادة طائرة

مايا غزال تحقق حلمها وتنال رخصة قيادة طائرة - 60%

60%

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

تحرير: هاشتاغ العرب/ بقلم SAMI NOUH

تمكنت اللاجئة السورية في بريطانيا مايا غزال من تحقيق حلمها بأن تصبح أول طيارة من بين اللاجئات السوريات، في حين تطمح إلى قيادة الطائرات التجارية.

وقالت “غزال”،في لقاء مع مجلة فوغ البريطانية، إنها عملت بجد بعد وصولها إلى بريطانيا لتطوير مهاراتها باللغة الإنجليزية.

كذلك أشارت إلى توافر الرغبة عندها منذ قدومها بالتقدم بطلب لدراسة هندسة الطيران في جامعة “برونيل”.

إذ “أبلت بلاء حسناً في الامتحان، وقُبلت لدراسة التخصص”.

ولفتت إلى أنها فقدت أي مخاوف كانت تمتلكها بمجرد إنهاء رحلتها الفردية الأولى بالطائرة.

وتابعت: “أرغب بالحصول على رخصة تجارية. ثم يوما ما سأرغب بأن أتمكن من الهبوط بطائرة في سوريا”.

وأضافت: “أنا مواطنة بريطانية الآن، هذا المكان الذي أصبحت به أحلامي وطموحاتي حقيقة وسأكون ممتنة لذلك للأبد”.

واستدركت بالقول:”لكنني لن أتنازل أبدا عن جنسيتي السورية. أنا فخورة جدا بنفسي”.

في السياق، تطرقت مايا غزال إلى ملف اللاجئين السوريين.

وتحدثت بحكم شغلها سفيرة للنوايا الحسنة في الأمم المتحدة، عن أن نسبة لا تتجاوز 77 في المئة من اللاجئين فقط ممن هم في سن المدرسة الابتدائية يتمكنون من الحصول على التعليم.

وطالبت الدول المعنية خلال مقابلتها للاستثمار باللاجئين ومنحهم حقوقهم الأساسية، بما يشمل الرعاية الصحية والمياه النظيفة والتعليم.

اقرأ أيضاً فرنسا ترفض منح الجنسية لشاب سوري لسبب غريب

حصلت مايا على “جائزة إرث الأميرة ديانا”، وهي مدافعة بارزة عن حقوق اللاجئين ودأبت على دعم المفوضية منذ عام 2017.

كما دعمت مايا المفوضية أثناء يوم اللاجئ العالمي من خلال حضور فعاليات منها حفل استقبال للمفوضية في قصر ويستمنستر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى