سياسةعالمية

إلغاء مفاجئ لزيارة الرئيس التركي إلى غلاسكو والرئاسة التركية توضح السبب..!

ألغى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، زيارة كانت مقررة إلى مدينة غلاسكو الأسكتلندية، للمشاركة في أعمال. مؤتمر الأمم المتحدة السادس والعشرين لتغير المناخ (COP26).

وكانت الزيارة محسومة في وقت سابق، حيث كشفت الرئاسة التركية. عن جدول أعمال الرئيس رجب طيب أردوغان، خلال جولته الأوروبية التي تشمل إيطاليا ومن ثم المملكة المتحدة.

وأشار بيان الرئاسة التركية، أن الرئيس أردوغان سيلقي خطابا في 1 نوفمبر/ تشرين الأول الجاري، اليوم الأول. من المؤتمر السادس والعشرين لأطراف الاتفاقية الأممية بشأن تغير المناخ في غلاسكو.

إلا أن الرئيس التركي، عاد، إلى إسطنبول، قادماً من إيطاليا، بدل التوجه من هناك إلى غلاسكو.

ونقلت وكالة رويترز، عن مصادر لها في الرئاسة التركية، أن أردوغان ألغى زيارته. إلى غلاسكو، بسبب عدم استجابة السلطات هناك، لمطالب متعلقة بتأمين أمن الرئيس التركي والوفد المرافق له.

اقرأ المزيد: عمدة ولاية بولو يؤيد قرارات أردوغان لأول مرة.. ما السبب


وذكرت رويترز أن الجانب التركي قدّم بعض المطالب المتعلقة. بتأمين أمن وحراسة أردوغان، إلا أن سلطات المملكة المتحدة لم تستجب، ما دفع الرئيس التركي لإلغاء مشاركته في أعمال مؤتمر الأمم المتحدة السادس والعشرين لتغير المناخ (COP26).

ولم تذكر مصادر رويترز في الرئاسة التركية، تفاصيل أكثر عن أسباب الخلاف وإلغاء زيارة أردوغان إلى غلاسكو.

و انطلقت في مدينة غلاسكو الأسكتلندية، أعمال مؤتمر الأمم المتحدة السادس والعشرين لتغير المناخ (COP26)، ومن المقرر أن تستمر حتى 12 نوفمبر/تشرين ثاني المقبل.

وكان الرئيس التركي قد شارك في قمة مجموعة دول العشرين التي اختتمت أعمالها، في العاصمة الإيطالية روما، وأجرى على هامش القمة، لقاءات ثنائية مع العديد من زعماء الدول والحكومات حول العالم، وفي مقدمتهم نظيره الأمريكي، جو بايدن

إلغاء مفاجئ لزيارة الرئيس التركي إلى غلاسكو - 60%

60%

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى