العرب حول العالم

ألمانيا تطرح مرة أخرى ملف ترحـ.يل اللاجئين السوريين على الطاولة.. وهـ.ذه أهم الفئات

تحرير: هاشتاغ العرب/ بقلم Nour nouri

عادت ألمانيا مجددا التلويح بترحـ.يل بعض اللاجئين على أراضيها ومن بينهم السوريين إلى بلادهم.

وقالت متحدثة باسم وزارة الداخلية الألمانية، إنه حتى الوقت الحالي لم يتم تنفيذ أية عملية ترحيـ.ل إلى سوريا، بحق اللاجئين الموجودين على الأراضي الألمانيّة.

وتزامنت التصريحات الأخيرة، قبل اجتماع سيناقش موضوع ترحيل اللاجئين السوريين إلى سوريا، والآليات المتعلّقة بقوانين الترحيـ.ل وأسبابه.

وفي أواخر العام الماضي أعلنت الحكومة الألمانيّة، عن عودة سريان قانون ألماني يتعلق بـ«ترحيـ.ل اللاجئين»، وذلك بعد تجميده خلال السنوات القليلة الماضية.

في حين أثارت عودة القانون موجات جدل واسعة في ألمانيا، الأمر الذي دفع السلطات بتأخير تنفيذه.

وترى الحكومة الألمانية أن الهدف من القانون هو حماية البلاد من انتشار التـ.طرف.

ويعطي القانون الحق بترحيـ.ل اللاجئين من مرتكـ.بي الجـ.رائم والعاملين على نشر أفكار تتعـ.ارض مع القوانين أو تدعو لنشر العنـ.ف.

و لم تُرحـ.ل ألمانيا أي لاجئ سوري إلى بلاده حتى الآن.

اقرأ أيضاً الأكبر منذ عقدين.. السوريون يساهمون بازدياد معدلات الولادة في ألمانيا

وتعد ألمانيا أبرز الدول الأوروبيّة التي أصبحت وجهةً للاجئين السوريين واستقباله أعدادا كبيرة منهم.

حيث يبلغ عدد السوريين فيها نحو 800 ألف شخص، وصل معظمهم خلال عامي 2014 و2015.

وشهدت تلك الفترة ذروة هـ.جرة اللاجئين السوريين نحو الدول الأوروبية الغنية.

وحصل 6700 لاجئ سوري على الجـ.نسية الألمانية العام الماضي، وذلك بارتفاعٍ بلغ 74% عن العام الذي سبقه.

بينما بلغ عدد الحاصلين على الجنـ.سية الألمانية عام 2019 من السوريين 3900 لاجىء سوري.

ملف ترحـ.يل اللاجئين السوريين - 2.8

2.8

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى