منوعات

أب يقـ.تل ابنته الجامعية بطريقة غريبة في الأردن لهـ.ذا السبب

تحرير: هاشتاغ العرب بقلم/ SAMI NOuH

أقدم رجل أردني على وضع حدّ لحياة ابنته وقام بقتـ.لها، بسبب تدني علاماتها في موادها الجامعية.

وقال مصدر أمـ.نـي أردني، إن الطالبة الجامعية الأردنية رانيا العبادي لفظت أنـ.فاسها الأخيرة، بعد أن تعرضت للضـ.رب المبرح من قبل والدها في منطقة بيادر وادي السير غربي العاصمة عمّان.

حيث عمد والد رانيا العبادي، لضـ.ربها ضـ.رباً مـ.برّحاً “بسلك معدني” دون توقف، يوم الاثنين الماضي، حتى فقـ.دت وعيها، وذلك بسبب تدني معدلها الجامعي.

وبحسب وسائل إعلام محلية، فإن الضـ.حية البالغة من العمر 21 عاما بالسنة الدراسية الأولى، وتدرس في الجامعة بمنحة دراسية.

وفي يوم الجـ.ريمة كان والدها قد علم أن ابنته حصلت على معدل علامات متدنية وأنها قد تخسر تلك المنحة.

فما كان منه إلا أن أحضر سلكا كهربائيا، وبدأ بضـ.ربها به قرابة الساعة دون توقف.

ولفتت المصادر نفسها إلى أنّ بعض الجيران حاولوا تقديم المساعدة، لكنهم فشلوا في ذلك بسبب رفض والدها.

اقرأ أيضاً سوري يطلق النار على شقيقته وزوجها ويرديها قتيلة في البقاع اللبناني لهذا السبب

وأشارت المصادر إلى أن الفتاة وصلت إلى المستشفى، وقد كانت في حالة حـ.رجة جداً.

وتم الكشف عن تعرضها لكـ.دمـ.ات كثيرة في مختلف أنحاء جسـ.دها، وتأخر نقلها إلى المستشفى لأكثر من 4 ساعات.

في السياق، أوضح مصدر طبي، أن الكدمات غطت قرابة نصف جسـ.د الضـ.حية، ولا توجد آثار عنـ.ف آخر سوى الضـ.رب الشديد.

وشهد الأردن منذ بداية عام 2021 وحتى نهاية شهر أيار الماضي وقوع 8 جـ.رائم قتـ.ل أسرية، ذهبت ضـ.حيتها 7 نساء وطفلتان وشاب في مقتبل العمر.

فيما وقعت 21 جـ.ريمة قـ.تل أسرية بحق النساء والفتيات خلال عام 2019 و20 جـ.ريمة عام 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى