رياضة

صحيفة تكشف السر وراء تنازل محمد صلاح عن شروطه وموافقته على تمديد عقده مع ليفربول

كشف تقرير إعلامي نشرته صحيفة إنكليزية، يوم أمس الأحد، عن عزم النجم المصري، محمد صلاح، على تجديد عقده مع ليفربول، وتنازله عن شروطه المالية السابقة للتوصل إلى اتفاق جديد مع النادي.

وفي التفاصيل، أكدت صحيفة “ميرور” البريطانية، أن محمد صلاح يتجه نحو صفقة جديدة مع ليفربول بعد اختيار التنازل عن مطالب تعاقده.

وقالت الصحيفة في تقريرها: “سيدخل المصري آخر 12 شهراً من عقده هذا الصيف .وكانت هناك مخاوف من أنه قد يغادر النادي بعد خمسة مواسم غزيرة”.

وأوضحت أن صلاح كان يسعى في البداية إلى زيادة هائلة في راتبه من شأنها أن تجعله يتساوى مع كريستيانو رونالدو – صاحب أعلى رواتب في الدوري الإنجليزي الممتاز.

لكن صلاح الآن، الذي اعترف بالعاطفة التي شاهدها في ليفربول بعد إخفاقاته الدولية،. بات مستعداً لاتخاذ هذه الخطوة، خاصةً بعد الحفاوة والمواساة اللتين قابلته بهما جماهير ليفربول،. خلال مباراة فريقه ضد واتفورد، في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

تجديد محمد صلاح عقده مع ليفربول

وكان الألماني يورغن كلوب، مدرب ليفربول، قد قرر إدخال ساديو ماني بدلاً من صلاح، الذي خرج من الملعب وسط حفاوة وتصفيق كبيرين من الجماهير الموجودة على مدرجات “أنفيلد”.

وذكرت الصحيفة أن اللاعب البالغ من العمر 29 عاماً أخفق مرتين في مواجهة مصر في الأشهر الأخيرة .فقد خسر نهائي كأس الأمم الأفريقية وخسر مكاناً في كأس العالم بعد الهزيمة في الملحق.

وأكدت الصحيفة أن صلاح سيخفف من طلبه البالغ 500 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع،. الأمر الذي كان سيجبر ليفربول على تمزيق هيكل الأجور في “آنفيلد”. 

وتمت مناقشة التمديد لمدة 3 سنوات مع التسلسل الهرمي في الأنفيلد .مع خيار سنة أخرى من شأنها أن تربط المهاجم للفترة المتبقية من وقته في القمة.

يستمتع المهاجم بأفضل موسم له حتى الآن بتسجيله 28 هدفاً حيث يستهدف الحذاء الذهبي الثالث في خمسة مواسم في إنجلترا. 

والجدير ذكره أن صلاح أكد مراراً أنه سعيد بأسلوب حياته مع ليفربول،. إلا أنه كان يطمح بتلقي معاملة خاصة كونه واحداً من أفضل اللاعبين في العالم من خلال تقاضي راتب يتناسب معه.

المصدر : وكالة ستيب الأخبارية

تنازل محمد صلاح عن شروطه وموافقته على تمديد عقده مع ليفربول - 57%

57%

تقييم المستخدمون: 3.9 ( 1 أصوات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى