العرب حول العالم

“يحبون ديكـ.تاتورهم ويشتاقون إليه”..صحفي ألماني يدعو لترحـ.يل الموالين للأسد

تحرير: هاشتاغ العرب/ بقلم SAMI NOUH

دعا الصحفي الألماني، جوليان روبكه، لطـ.رد جميع المؤيدين للأسد من ألمانيا.

وقال روكنه في تغريدة على تويتر، إن هؤلاء الموالين للأسد في ألمانيا يشتاقون لديكـ.تاتورهم بشكل جماعي، ويجب إرسالهم إليه.

كما وطالب السلطات الألمانية، بتحديد بيانات هؤلاء الموالين وجمعهم سوية، وإرسالهم في طائرات إلى بيروت.

وتفاعلت الغالبية الساحقة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في ألمانيا مع تغريدة روبكه معبرين عن تأييدهم لها.

ويأتي هذا، يعد أيام من توجيه ألمانيا صـ.فعة قوية لنظام الأسد، حيث أصدرت قرارا عاجلا بشأن سوريا.

اقرأ أيضاً البطريرك الراعي غاضـ.ب من وجود السوريين في لبنان ويوجه طلباً لنظام الأسد

وأصدرت ألمانيا قرارا منعت بموجبه إجراء الانتخابات في مقر سفارتها ببرلين.

وتحدثت سفارة نظام الأسد في برلين، عن أنها تأسف لاضطرارها إلى الاعتذار من ‏أبناء الجالية السورية الكريمة بشأن الانتخابات.

بينما حدد نظام الأسد يوم 26 من الشهر الجاري موعدا لانتخابات الرئاسة في سوريا، حاسما الجدل حول تأجيلها أو انعقادها من عدمه.

حيث سيتنافس مع الأسد، مرشح واحد، وهو عبد الله سلوم عبد الله.

وأكدت دول غربية بينها ألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية والأمم المتحدة، تأكيدها رفض الانتخابات معتبرة إياها غير شرعية. منه

كذلك وحددت هذه الدول معايير شفافة للانتخابات في سوريا، حتى تقوم بالاعتراف بها واعتبارها نزيهة.

كما وضعت شروطا، وهو أن تكون الانتخابات في جو ديمقراطي ونزيه، مع مشاركة كل السوريين فيها، ووجود رقابة دولية، كمعايير للاعتراف بها.

وجرت الانتخابات في لبنان وفرنسا ودول أخرى، بينما منعت تركيا مع ألمانيا التصويت عليها ضمن أراضيها.

ولايأبه السوريون لانتخابات الرئاسة، ويعتبرونها مهزلة، وينصب اهتمامهم على امورهم المعيشية.

في وقت تشهد فيه الأوضاع الاقتصادية في سوريا، ركودا كبيرا، ترك آثاره على حياة السوريين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى