Uncategorized

هدّده بتدمير حياته إذا تفوّه بكلمة.. شرطي تركي يعتدي على طالب سوري (صور)

أفاد ناشطون حقوقيون بتعرض شاب سوري لاجئ من طلاب جامعة شانلي أورفا جنوب تركيا، للضرب والاعتداء الجسدي والإهانة المتعمدة على يد أحد رجال الأمن دون سبب يُذكر قرب إحدى محطات النقل الداخلي القريبة من مبنى الولاية.    

ووفقاً لما ذكره الناشط الحقوقي “طه الغازي” على صفحته الشخصية في فيسبوك،.  فإن الشاب السوري (ن،ج) أبلغه بتعرضه للعنصرية والأذى الجسدي من قبل إحدى دوريات الشرطة في مدينة شانلي أورفا مساء أمس،. بعد أن طلبوا منه إبراز بطاقة (الكمليك) الخاصة به.

وأشار الغازي إلى أن واقعة الاعتداء تمت قبيل الساعة 7 مساءً بجانب إحدى محطات النقل الداخلي التي لا تبعد كثيراً عن مبنى الولاية،. حيث تم إيقاف الشاب بحجة التأكد من بياناته، وعندما أبرز لهم بطاقته الجامعية . وأنه غير مخالف لمكان إقامته سأله عنصر آخر يوجد داخل سيارة الشرطة “هل أنت سوري؟” فأجابه بـ(نعم) وأنه طالب جامعي أيضاً.

وتابع الناشط الحقوقي، أن عنصر الأمن بدأ عندها بالتلفظ بعبارات عنصرية وانهال بالشتائم على الشاب السوري،. ثم تم اقتياده مع زملائه إلى سيارة الشرطة وكُبّلت يداه،. مضيفاً أنه على الرغم من كل محاولات الطالب السوري الاستفسار عن سبب اعتقاله وشرح الموقف لهم بأنه غير مخالف وأوراقه سليمة صادرة من الولاية التي يقيم فيها،. إلا أنه بعد دقائق قام عنصر بالاعتداء عليه وهو مكبّل.

وأكد الطالب السوري أن عنصر الشرطة كان يتفوّه بعبارات عنصرية خلال ضربه والاعتداء عليه مثل (لماذا جئتم إلى تركيا؟ إذهبوا إلى بلادكم)، وأمسك برأسه و ضربه مراراً على زجاج نافذة السيارة متعمداً إيذاءه،. ثم بعد ذلك تركه يذهب قائلاً: “لو شئت دمّرت حياتك الدراسية واتهمتك بالإرهاب، إذهب ولا تتفوّه بأي كلمة”.  

شرطي تركي يعتدي على طالب سوري - 67%

67%

تقييم المستخدمون: 4.23 ( 6 أصوات)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى