مال و أعمال

سرقة خيالية هي الأولى من نوعها .. قراصنة إلكترونيين قاموا باختراق أنظمة أمنية وخرجوا بغنيمة لاتصدق

أعلنت شبكة متخصصة في تحويل العملات المشفرة أن قراصنة إلكترونيين قاموا باختراق أنظمتها الأمنية .وخرجوا بغنيمة قياسية تصل قيمتها إلى 600 مليون دولار، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.


ونشرت شبكة «بولي نتوورك» التماساً طلبت فيه من المتداولين الذين يديرون محافظ لتخزين العملات المشفرة .أن يتجنبوا الرموز المسروقة التابعة لمنصات «ايثيريوم» و«بينانس تشين» و«أوكس بوليغون».


ووجهت رسالة إلى القراصنة عبر «تويتر» قالت فيها: «كمية الأموال التي قمتم بسرقتها هي الأكبر في عالم. (ديفي)»، في إشارة إلى نظام التمويل اللامركزي.


وأضافت: «هذه الأموال التي سرقتموها هي لعشرات الآلاف من أعضاء مجتمع العملات المشفرة».


وهددت بالاستعانة بالشرطة، لكنها عرضت أيضاً على مخترقيها فرصة «التوصل إلى تسوية».


ولم ترد وزارة العدل الأميركية ومكتب التحقيقات الفيدرالي بشكل فوري على طلبات للتعليق.


وقالت في سلسلة تغريدات: «نأسف للإعلان أننا تعرضنا لهجوم وتم تحويل أصول إلى حسابات يسيطر عليها القراصنة»، كما نشرت عناوين يستخدمها المخترقون.

وزادت المنصة في رسالة إلى المخترقين: “هذه العملات المسروقة تعود لعشرات آلاف المتداولين حول العالم”، مهددة بالتوجه إلى الشرطة. في حال رفض السارقين التوصل إلى تسوية مالية.

ولا تملك العملات الافتراضية، رقما متسلسلا ولا تخضع لسيطرة الحكومات والبنوك المركزية، كالعملات التقليدية، بل يتم التعامل بها فقط عبر شبكة الإنترنت، دون وجود فيزيائي لها.


ولم ترد أيضاً على طلب من وكالة الصحافة الفرنسية للتعليق، لكن مستخدمي «تويتر» أجروا حسابات وقدروا غنيمة القراصنة الإلكترونيين بنحو 600 مليون دولار.


وهذا العام، بلغ إجمالي عمليات سرقة العملات المشفرة والقرصنة والاحتيال اعتباراً من نهاية أبريل (نيسان) . وحتى الآن نحو 432 مليون دولار، وفقاً لتحليل أجرته شبكة «سيفرترايس» المتخصصة بحماية الأصول المشفرة.

سرقة خيالية هي الأولى من نوعها - 60%

60%

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى