سياسةعربية

التقارب المصري التركي يُقـ.لق دول إقليمية ومحاولات لعـ.رقلته

تحرير: هاشتاغ العرب بقلم Nour nouri

كشفت تقارير صحفية عربية عن محاولات تبذلها دول إقليمية لعـ.رقلة التقارب المصري التركي.

وذكرت مصادر دبلوماسية مصرية، أن السلطات في الإمارات واليونان وقبرص تحاول عرقـ.لة التقارب المصري التركي الذي يسير حاليا بخطى سريعة .

وأضافت المصادر أن الاتصالات بين البلدين لا تزال بنّاءة للغاية، على الرغم من وجود بعض الخلافات على الحدود المقبولة لتلبية الشروط المصرية.

وهذه الخلافات تتعلق خصوصاً بالشروط المصرية، بما يتعلق بالتعاون الأمني، والأمور بشكل عام تسير إلى الأمام.

ولفتت المصادر بحسب ماذكرت موقع العربي الجديد، إلى أن اليونان وقبرص تجريان اتصالات بشكل دائم مع الخارجية والمخـ.ابرات في مصر.

حيث تدرك القاهرة جيداً أن هذه الاتصالات، تأتي بتنسيق مع الإمارات، تهدف إلى التشكيك في نيات أنقرة.

غير أن مصر حسمت موقفها بعدم السير إلى هذه اللعبة، وتواصلت مع كل الأطراف وفق المصادر.

اقرأ أيضاً صفقة أطلقت يد نظام الأسد مقابل تنفيذ طلب أميركي

وبحسب المصادر، فإنّ القلق الأكبر الذي يسيطر على اليونان وقبرص حالياً يتعلق بمستقبل الطاقة في المنطقة .

ويأتي هذا التخـ.وف من قبرص واليونان في ظلّ مؤشرات التعاون المصري التركي في ملف الغاز الطبيعي.

كما أن إسرائيل لا تمانع في هذا التعاون، وقد يفضي في النهاية إلى انضمام أنقرة إلى منتدى غاز شرق المتوسط.

ومساء أمس، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن مصر ليست دولة عادية بالنسبة لبلاده، وإن أنقرة تأمل في تعزيز تعاونها مع مصر ودول الخليج إلى أقصى حد “على أساس نهج يحقق الفائدة للجميع”.

وأضاف أردوغان لقناة “تي.آر.تي” الإخبارية التركية: “لدينا إمكانات كبيرة للتعاون مع مصر في نطاق واسع من المجالات من شرق البحر المتوسط إلى ليبيا”.

وتسير العلاقات بين مصر وتركيا في طريق التطبيع، وتعززت بعد بدء إجراء اتصالات على مستوى وزيري الخارجية التركي مولود جاووش أوغلو والمصري سامح شكري.

وجرى اتصال بين الوزيرين خلال العـ.دوان الإسرائيلي الأخير في الأراضي الفلسطينية، للتنسيق في تهيئة الظروف لإنجاح المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى